الميدان الرياضي : الفيصلي يقدم هدية للوحدات ويتغلب على الرمثا بين جماهيره !! - صور
التاريخ : 2021-10-02

الفيصلي يقدم هدية للوحدات ويتغلب على الرمثا بين جماهيره !! - صور

 

تغلب الفيصلي على شقيقه نادي الرمثا بهدفين دون مقابل في المواجهة التي جمعتهما على يتاد الحسن في مدينة اربد مساء اليوم، وقام الفيصلي بتقديم هدية للوحدات الذي عاد للصدارة برفقة الرمثا ليشتعل الدوري في جولاته الأخيرة المتبقية.

بدأ الشوط الأول ودخل كلا الفريقان أرضية الملعب واعينهما على نقاط المباراة الثلاث، وبدت واضحة نية الرمثا الهجومية منذ البداية، حيث شن العديد من الهجمات وسط تكتل دفاعي لفريق الفيصلي، الذي اعتمد على الهجمات المرتدة الخطيرة عن طريق لاعبيه.

ومع مرور العشرين دقيقة الأولى، بقيت النتيجة على حالها، واستمر الفيصلي بهجماته المرتدة، التي نجحت احداها بعد ان وصلت الكرة لخالد زكريا الذي وضعها في شباك مالك شلبية عند الدقيقة 20.

ومع اندفاع الرمثا محاولاً تدارك الموقف واحراز التعادل، صدم براء مرعي جماهير وفريق "الغزلان" بعد احرازه لهدف "الزعيم" الثاني بعد ضربة ركنية متقنة من دلدوم، نجح مرعي باسكانها شباك شلبية برأسه.

ووضع الرمثا نفسه في موقف صعب بعد أن وجد نفسه متأخراً بهدفين على ارضه وبين جماهيره، ليمارس ضغطه الهجومي عن طريق شرارة والدردور، لكن للم يحالفهما الحظ وسط الدفاعات الفيصلاوية، وتحصل الرمثا على ركلة حرة خطيرة، سددها الدردور بقوة، لكن أبو ليلى تصدى لها واخرجها ليطلق الحكم صافرة النهاية.

ودخل الرمثا الشوط الثاني مهاجماً، وسط هتافات وتشجيع من جماهيره، وشكَل ضغط عالي على لاعبي الفيصلي، الذين تراجعوا جميهم الى الأدوار الدفاعية، حيث سدد كرة "على الطاير" من خارج منطقة الجزاء، لكنها جاورت المرمى.

 

 

 



ليشن هجمات متتالية على مرمى أبو ليلى، لم يفوق في اي منها، ليرد الفيصلي بهجمة مرتدة سريعة كاد أن يحقق منها الهدف الثالث، لكنها جاورت مرمى شلبية.

واستمرت سيطرة الرمثا على جميع مجريات اللقاء، لكن الدفاعات الفيصلاوية كسرت جميع هجمات لاعبي الرمثا، الذين حاولوا قدر استطاعتهم اختراق دفاع الفيصلي، دون أي خطورة تذكر.

وكاد العطار أن يضيف الهدف الثالث للفيصلي، بعد هجمة مرتدة وصحته وجهاً لوجه مع مالك شلبية، لكن الأخير تألق بالتصدي لها، ليستمر الضغط الرمثاوي.

وتواصلت الهجمات الرمثاوية التي تصدى يزيد أبو ليلى للعديد منها، وحاول العطار زيادة غلة الفيصلي، لكن شلبية تألق بشكل رائع، وأنقذ الرمثا من نتيجة كانت ستكون كبيرة.

وأضاع الدردور فرصة محققة للتسجيل في آخر انفاس الوقت الأصلي، تصدى لها أبو ليلى، ليضيف الحكم 5 دقائق وقت بدل ضائع، حاول الرمثا من خلالهم تقليص الفارق، ليطلق الحكم صافرة النهاية، معلناً فوز الفيصلي.

عدد المشاهدات : [ 188 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .