الميدان الرياضي : إنفوجراف.. تين كات عاشر المقالين في الدوري السعودي
التاريخ : 2020-02-11

إنفوجراف.. تين كات عاشر المقالين في الدوري السعودي

بات الهولندي هينك تين كات المدير الفني السابق لفريق الاتحاد، هو عاشر مدرب يتعرض للإقالة في الدوري السعودي للمحترفين هذا الموسم. 

وإن كان الاتحاد هو أول نادٍ يقيل 2 مدربين في الموسم بعد إقالة سلفه لويس سييرا، فإنه لم يكن الوحيد من بين الأندية الكبرى التي استغنت عن مدربيها؛ حيث انفصل كل من الأهلي والشباب عن مدربي فريقيهما في أوقات سابقة.

وقررت إدارة النادي الأهلي إقالة المدرب الكرواتي برانكو إيفانكوفيتش في سبتمبر/أيلول الماضي، عقب خسارة الفريق ضد الوحدة 1-2 في الجولة الثالثة.

وعينت إدارة الأهلي في أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، المدرب المتوج مع الفريق بالدوري من قبل كريستيان جروس.

ومن بين الأندية التي لم تصبر كثيراً على مدربيها، كان الوحدة السعودي الذي عين دانيل كارينيو في سبتمبر/أيلول، بعد إقالة سلفه الكرواتي ماريو سيتانوفيتش.

كان شهر أكتوبر حافلاً بالإقالات، رغم مرور شهرين فقط أو أقل على انطلاق الموسم؛ حيث أقالت إدارة الفتح المدرب فتحي الجبال، لتحقيق نقطة واحدة في أول 6 جولات.

وتم تعيين البلجيكي يانيك فيريرا مديراً فنياً لبطل نسخة 2012-2013 حتى نهاية الموسم.

أما الاتحاد فبدأ مسلسل الإقالات في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بالاستغناء عن لويس سييرا، بسبب احتلال المركز الثامن وتلقي 4 هزائم في أول 7 جولات.

 

وتولى محمد العبدلي تدريب الفريق بشكل مؤقت قبل قدوم تين كات آخر المقالين في نوفمبر/تشرين الثاني.

وكان ضمك من الأندية التي لم تنتظر كثيراً فقررت إدارته في أكتوبر/تشرين الأول، إقالة المدرب التونسي محمد الكوكي وتعيين الجزائري نور الدين زكي بدلاً منه بسبب النتائج أيضاً.

في نوفمبر/تشرين الثاني، قامت إدارة نادي العدالة بإقالة المدرب إسكندر القصري، بسبب تراجع النتائج واحتلال المركز الـ14 برصيد 8 نقاط.

وتم تعيين ناصيف البياوي مدرب الرائد السابق مديراً فنياً للعدالة في نوفمبر.

وفي مطلع ديسمبر/كانون الأول، انضم الشباب لزملائه في الكبار في إقالة المدربين، معلناً الاستغناء عن الأرجنتيني خورخي أليمرون، بسبب الخروج من الشعلة في كأس الملك.

وتم تعيين لويس جارسيا بلازا مدرباً للشباب بعد أسبوع من إقالة ألميرون في 12 ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي.

وبعدها قامت إدارة نادي التعاون بإقالة المدرب باولو سيرجيو وتحديداً في 29 ديسمبر/كانون الأول مع تعيين عبدالله عسيري بدلاً منه.

وفي يناير الماضي/كانون الثاني جلبت إدارة التعاون المدرب البرتغالي فيتور كامبيلوس.

أما آخر نادٍ أقال مدربه - قبل الاتحاد - فكان الحزم بإقالة الروماني دانيلا إيسايلا في 31 يناير الماضي وتعيين البرازيلي آندري لويز في 2 فبراير/شباط الجاري.

عدد المشاهدات : [ 465 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .