الميدان الرياضي : خروج صلاح بسبب الإصابة.. كرة القدم ليست كالملاكمة!
التاريخ : 2018-06-07

خروج صلاح بسبب الإصابة.. كرة القدم ليست كالملاكمة!

“هلوسة كروية” سلسلة مقالات رياضية ساخرة لا تهدف سوى إلى رسم ابتسامة بسيطة على شفتي القارئ.. دون أغراض أخرى دنيئة! قد يراها البعض كوميدية ومضحكة، وقد يراها البعض الآخر تافهة وسخيفة.. كما أرى أنا! لكن يجب أن نتفق على أن هذه الفقرة بريئة جداً، لدرجة أن الباحث عن أدلة براءتها سيجد الكثير.. من أدلة الإدانة! لكنها حقًا لا تُكتب تأثرًا بمشاعر حب أو كراهية تجاه أي فريق أو لاعب، حتى وإن بدا أنها تحمل مشاعر كراهية وحقد.. تجاه الجميع!

 
 

 

 

تحوّل كثيرون إلى خبراء في التحكيم بعد نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريدوليفربول، وهذا ما يحدث عادةً بعد مباريات ريال مدريد وبرشلونة، ويبدو أن الحكام يستمتعون بهذا الجدل! ولذلك يقدمون كثيراً من القرارات المثيرة للجدل!

 

 

هل تعمد سيرجيو راموس إصابة محمد صلاح؟ هل كان صلاح هو من أمسك بذراع راموس؟ هل حدثت الإصابة لأن راموس لاعب عنيف أم لأن صلاح لم يكن ذكياً؟! وهل حدثت بسبب سوء الحظ أم كانت جريمة كاملة؟! الجميع يعرفون إجابات تلك الأسئلة، لأن الجميع خبراء!

 

 

ثم تحول كثيرون إلى خبراء في الطب وإصابات الملاعب! صلاح يحتاج إلى أسبوع.. أسبوعين.. ثلاثة، صلاح يحتاج إلى شهر، صلاح سيغيب عن كأس العالم، صلاح سيتعافى قبل كأس العالم، صلاح سيلعب إذا تجاوز منتخب مصر دور المجموعات، حتى وصلنا إلى مرحلة جديدة؛ صلاح كان يجب أن يُكمل نهائي دوري الأبطال!

علّق راموس على الجدل الذي أثير حول إصابة اللاعب المصري، وكانت تعليقاته طريفة حقاً! وجعلتنا نضحك وكأننا نشاهد أحد الأفلام الكوميدية، أو كأننا نشاهد هدفي كريم بنزيما في النهائي ونصف النهائي! عندما قال إن ما ينقصه هو أن يُقال إن روبرتو فيرمينو أصيب بالبرد لأن قطرة من عرقه سقطت عليه!

 

وأضاف (الطبيب) راموس أن صلاح كان يستطيع أن يُكمل المباراة لو عولج بحقنة ليلعب الشوط الثاني! لم يعرف صلاح هذه المعلومة المصيرية، ولم يعرفها مدرب الريدز، ولم يعرفها الطاقم الطبي، أو ربما قرر الأطباء إخراج نجم الفريق من الملعب.. لأنهم يشجعون ريال مدريد!

لم يكن مدافع الريال هو الوحيد الذي قال ذلك، لأن الملاكم الإنجليزي توني بيلو أيضاً انتقد صلاح لأنه لم يُكمل المباراة! وكتب في مقاله بصحيفة مترو قائلاً: “الملاكم فاسيل لوماتشينكو أصيب بتمزق في كتفه أمام الملاكم خورخي ليناريس، وواصل القتال ثمان جولات أخرى”!

أضاف بيلو: “أما صلاح فأصيب برضّة في كتفه، وغادر الملعب في أكبر مباراة في حياته، وهذا ليس عدم احترام لصلاح، لقد كان أفضل لاعب في العالم في هذا العام، ويجب أن يفوز بالكرة الذهبية، ولكن في النهاية؛ عندما تخوض أكبر مباراة في حياتك، فلا يجب أن تغادر الملعب إلا في حالة واحدة؛ على نقالة”.. الأمر واضح أيها الملاكم؛ خرج صلاح لأنه لا يريد الفوز بالكرة الذهبية!

ويرى الملاكم أن صلاح كان يستطيع أن يربط كتفه أو يستخدم حقنة أو مسكن للألم، وقال: “افعل أي شيء يجب أن تفعله، فإذا استمر صلاح في الملعب زادت فرصة ليفربول في الفوز بالمباراة بنسبة 25 بالمئة”.. هل تنازل ليفربول طواعية عن هذه النسبة؟!

لست طبيباً، ولكن.. هل جسد لاعب كرة القدم مثل جسد الملاكم؟ وهل يستطيع اللاعب أن يكمل المباراة إذا تلقى اللكمات التي يتلقاها جسد الملاكم؟! يذهب لاعب كرة القدم إلى الملعب ليلعب، وعندما يتعرض للضرب في الملعب فهذا شيء استثنائي، أما الملاكم فيذهب إلى الحلبة ليضرب ويتلقى الضربات!

ومن المعروف أن بعض لاعبي كرة القدم ملاكمون.. ومصارعون! ويريدون تحويل ملاعب كرة القدم إلى حلبات للمصارعة، ويبدو أن بعض الناس يريدون استخدام قوانين الملاكمة أو المصارعة في الملاعب، وقريباً سينتقدون الحكم عندما يُخرج لاعباً من الملعب لأن الدماء تسيل منه! وسيقولون: “هذا لا يحدث في المصارعة”!

عدد المشاهدات : [ 260 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .