الميدان الرياضي : آل الشيح حيث يكون يكثر الضجيج !!
التاريخ : 2018-05-31

آل الشيح حيث يكون يكثر الضجيج !!

صالح الراشد

هل تبث القنوات الفضائية السعودية نهائيات كاس العالم على قنواتها المفتوحة ؟, أم ان قناة بين سبورت ستكون هي صاحبة الحق في البث الحصري؟, هذا السؤال ما كان ليتم طرحه وتداوله لولا تغريدة تركي آل الشيخ رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، الذي أرسل من خلالها خبر يعتبره الكثيرون سعيدا حين نشر على حسابه بموقع 'تويتر': 'انتظروا أخبارا ستسعد الوسط الرياضي عن القناة الرياضية', وهنا فقد أثيرت التوقعات عن نقل كاس العالم عبر القنوات السعودية.

وحتى تستطيع القنوات الرياضية السعودية بث مباريات البطولة فإن عليها شراء هذه الحقوق من بين سبورت القطرية أو القيام ببثها دون ذلك, وبالتالي تلجأ البين سبورت الى المحاكم والى الفيفا للحصول على قيمة الخسائر المالية التي تعرضت لها الشركة صاحبة الحق الحصري, والبعض توقع ان يتم بث مباريات المنتخب السعودي فقط على القنوات السعودية وهذا أمر مسموح لكن على القنوات الأرضية فقط.

آل الشيخ ومنذ تسلمه ملف الرياضة السعودية وهو يثير ضجة إعلامية أينما تواجد والتي شملت العديد من الدول, ففي مصر استقال من منصب الرئيس الفخري للنادي الأهلي بعد ضجة إعلامية مع رئيس النادي النجم المشهور محمود الخطيب, كما افتعل ضجة إعلامية بخصوص اتحاد غرب اسيا الذي يتراسه الأمير علي بن الحسين حيث حاول الحصول على رئاسة الاتحاد أو جعل الاتحاد تحت سيطرته لكنه فشل في ذلك, ليقوم بإنشاء اتحاد خاص تحت مسمى اتحاد جنوب غرب اسيا ضم الدول التي دول الخليج عدا قطر والعراق كما ضم منتخبات الهند والباكستان وبنغلاديش والمالديف وسيرلانكا, واستبعد الاتحاد دول بلاد الشام.

وظهر أن هذا الاتحاد مبني على اسس سياسية وليس رياضة وهو ما أثار عديد المراقبين الرافضين لموقف الاتحاد الاسيوي الذي بدا ضعيفا وهلاميا كونه لم يدافع عن مكانة الاتحادات الإقليمية في القارة, وسمح بإنشاء اتحاد جنوب غرب اسيا حين اعتبر رئيس الاتحاد الاسيوي أن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يدعم أي مبادرة خلاّقة تصب في مصلحة الكرة الآسيوية، وأنه لا يوجد أي مانع من تشكيل اتحاد جنوب غرب آسيا طالما بقي كياناً كروياً خارج دائرة المناطق الخمس المعتمدة من الاتحاد الآسيوي، وأن الاتحاد الجديد يمكن أن يلعب أدوراً مهمة في تطوير اللعبة على غرار كل من الاتحاد العربي والاتحاد الخليجي واللذين لا يعتبران أعضاء في الاتحاد الآسيوي لكنهما يلعبان أدواراً إيجابية في خدمة الاتحادات الوطنية عربياً وخليجياً.

موقف الاسيوي ساهم في دعم اتحاد غرب اسيا على اتحادي غرب اسيا وجنوب القارة الذي سيتراجع عملها في ظل الدعم المالي الضخم للكيان الجديد اضافة الى صعوبة تنظيم بطولة الا على حساب البطولات الاسيوية والاقليمية كون الأجندة الاسيوية مزدحمة جدا في بطولات المنتخبات والأندية.
عدد المشاهدات : [ 451 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .