الميدان الرياضي : نصيحة: تناول المزيد من الطعام لتفقد الوزن!
التاريخ : 2018-05-29

نصيحة: تناول المزيد من الطعام لتفقد الوزن!

يمكن أن يكون مراجعة عدد السعرات الحرارية وقراءة البيانات المدونة على ظهر عبوات الطعام في السوبر ماركت مهمة روتينية، لمن يتبعون حميات غذائية والذين يشعرون بأنه يجب عليهم تقليل ما يتناولونه من سعرات حرارية يوميا.

ولكن وبحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن تناول المزيد من الطعام، وليس التقليل منه، ربما يساعد على التخلص من الوزن بشكل أسرع، حسبما تدعي دراسة علمية جديدة، طالما أنه يتم مراعاة تناول الأطعمة الكثيفة ذات السعرات الحرارية المنخفضة.

وتشمل هذه الدراسة، تناول المعكرونة والأرز والفاكهة والخضراوات، ولأن سعراتها الحرارية أقل لكل غرام من الأطعمة الكثيفة ذات السعرات العالية، مثل الجبن والبسكويت، فهذا يعني أنه يمكن للناس تناول وجبات أكبر، وينتهي بهم الأمر إلى الحصول على خصر أكثر نحافة.

كما يمكن لأولئك الذين يتناولون طعامًا صحيًا منخفض الكثافة الحصول على وجبات أكبر، قبل أن يصلوا إلى نفس العدد من السعرات الحرارية، التي يمكن أن تكون في وجبات أصغر من الطعام عالي السعرات الحرارية والكثافة.

وأوضحت الدراسة أن الشعور بالامتلاء هو المفتاح لفقدان الوزن، كما يقول الخبراء، ووجود وجبات أكبر يعني أن الناس لا يعانون من الجوع طوال اليوم وبالتالي ربما ينتهي بهم الأمر إلى تناول وجبات خفيفة غير صحية.

ويقول الباحثون من جامعة ليدز: "إن الجوع هو الحاجز الرئيسي الذي يقف عقبة أمام محاولات إنقاص الوزن".

كيف تم إجراء البحث؟

تمت دراسة حالات النساء من ذوات الوزن الزائد، أو البدينات، واللواتي يتبعن نظام حمية وفقاً لبرنامج لإنقاص الوزن من إعداد منظمة Slimming World البريطانية، المتخصصة في برامج التغذية والتخسيس، لمدة 14 أسبوعًا، في مقارنة مع أخريات من اللائي استخدمن بروتوكول غذائي لمشروع "عش جيدا"، الذي نظمته هيئة خدمة الصحة الوطنية البريطانية NHS.

ووجد العلماء أن نساء برامج إنقاص، اللواتي تعتمد خطتهن على الأطعمة منخفضة الطاقة وكثيفة الوزن، يفقدن وزنا أكبر في خطة Slimming world، التي تركز على حساب السعرات الحرارية.

ويقول الباحثون إن أعضاء فريق التخسيس من Slimming World خسروا ما معدله 5.8 كيلوغرام، بما يعني 6.2% من أوزانهن، وسادهن الشعور بأنهن أكثر تحمسا لمواصلة النظام الغذائي.

أما المجموعة التي تتبع برنامج NHS، الذي يحدد لهن 1400 سعرا حراريا في اليوم، فقد فقدن ما معدله 3.3 كيلو غرام، أي 3.8% من وزنهن فقط.

مزيد من الطعام = مزيد من فقد الوزن

وتقول الدراسة أيضًا إنه عندما تتناول النساء وجبات منخفضة الكثافة، فإنهن يأكلن كمية أكبر من الطعام ولكن بسعرات حرارية أقل، ويشعرن بأنهن أقل جوعًا.

ويوضح رئيس فريق البحث دكتور نيكولا باكلاند: "يتخلى الكثير من الناس عن الحمية لأنهم يشعرون بالجوع بين الوجبات".

ويشير إلى أن الدراسة الجديدة تدور حول تناول أطعمة ذات كثافة منخفضة من الطاقة بما يمكن أن يساعد في التغلب على هذه المشكلة، حيث يتم تناول كميات مشبعة ولكن من أغذية ذات سعرات حرارية أقل، وبالتالي يشعرون بالامتلاء والشبع".

"على سبيل المثال، ربما يضطر شخص ما لتناول حوالي 250 غراماً من الجزر لاستهلاك 100 سعر حراري، في حين أنه سيستهلك 20 غرامًا فقط من الشوكولاتة لتحقيق كمية مماثلة من السعرات الحرارية، ومع ذلك فإن الكمية الأكبر من الجزر من المرجح أن تجعله أكثر شعورا بالشبع".

الحل المبتكر

ويقول جاكي ليفن رئيس قسم التغذية والأبحاث في منظمة Slimming World: "تقدم هذه الدراسة دليلاً واضحًا على أن عد السعرات الحرارية وتناول كميات صغيرة من الطعام ليست هي الحل عندما يتعلق الأمر بتخفيض الوزن. وأضاف: "قد نعتقد أننا بحاجة إلى أن نكون أكثر صرامة مع أنفسنا لكي نفقد الوزن – عدا وقياسا – لجميع وجباتنا الغذائية، وخفض أحجام وجبات الطعام - ولكن هذا النوع من النهج التقييدي يترك لنا في نهاية المطاف شعورا أكثر بالجوع".

وتشمل الأطعمة ذات كثافة الطاقة المنخفضة بشكل خاص تلك التي تحتوي على الكثير من الماء إما قبل أو بعد الطهي، مثل الأرز والمعكرونة، وكذلك الفواكه والخضراوات.

وفقا للدراسة، التي نشرت نتائجها في دورية "Nutrition"، يجب معرفة أن الطعام عالي الكثافة، والذي تكثر فيه السعرات الحرارية لكل غرام، يكون غنيًا بالدهون، مثل الجبن والبسكويت والشوكولاتة والحلويات والمقرمشات والمايونيز والزبدة.

وتعتبر اللحوم والأسماك ذات كثافة متوسطة، لذا يجب مراعاة أن تكون صحية كجزء من نظام غذائي متوازن، وفقا لما تنصح به مؤسسة التغذية البريطانية.

عدد المشاهدات : [ 266 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .