الميدان الرياضي : أنديتنا تختنق ماليا والقادم أصعب ..
التاريخ : 2018-05-02

أنديتنا تختنق ماليا والقادم أصعب ..

رندا البياري
تعيش اندية المحترفين ازمة مالية خانقة تسبت في حالة من الفوضى داخل الاندية ، فقد تقلص وجود بعض الكوادر الفنية بالإضافة الى غياب واضح لعدد من اللاعبين في تدريبات الفرق، فرفض اللاعبين للوجبات التدريبة قد يؤدي الى تراجع واضح في نهاية الموسم الحالي لدوري المحترفين خاصة وفي الفئات الاخرى عامة.
وجدت اندية المحترفين نفسها في مأزق كبير، نتيجة عدم قدرتها على تسديد رواتب اللاعبين، وخاصة بعد اعلان الاتحاد الدولي لكرة القدم عن تعديلات جديدة في قوانينه الناظمة لأحوال اللاعبين، أهمها السماح لهم بفسخ عقودهم مع أنديتهم في حال عدم استلامهم راتبهم لشهرين متتاليين، على أن يصبح القرار نافذاً في الأول من يونيو حزيران المقبل.
قرار الفيفا قد ينعكس بالسوء على الأندية الأردنية، فقد شهد الموسم الحالي تأخر في استلام اللاعبين لمستحقاتهم المالية، ولا تتحمل الأندية وحدها هذا التأخير بل كان اتحاد كرة القدم شريكاً به, فخلال فترة توقف الدوري لاستضافة الأردن كأس آسيا للسيدات عزف الكثير من اللاعبين عن المشاركة في التدريبات مع فرقهم تذمراً منهم لتأخر أنديتهم في تسليمهم رواتبهم الشهرية.
أندية المحترفين سبق وأن طالبت اتحاد كرة القدم بتعويضها عن فترة توقف الدوري للوفاء ببعض التزاماتها المالية تجاه لاعبيها، والآن ونحن على مشارف نهاية الموسم الكروي لا زالت معظم الأندية تنتظر رد فعل الاتحاد للتخفيف عن لاعبيها ومنحهم مستحقاتهم المالية في الوقت الذي تقف فيه عاجزة حاليا عن الوفاء بها.
مع بداية الموسم القادم على الأندية الأردنية أن تأخذ قرار الفيفا الجديد بعين الاعتبار، فالتأخر في تسليم اللاعبين رواتبهم لشهرين متتاليين سيمنحهم حقا قانونياً بفسخ عقودهم، حينها ستجد الأندية نفسها في مأزق حقيقي نتيجة هذا القرار.
عدد المشاهدات : [ 389 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .