الميدان الرياضي : عصبية وتوهج في صدارة انتصار مانشستر سيتي على توتنهام
التاريخ : 2018-04-15

عصبية وتوهج في صدارة انتصار مانشستر سيتي على توتنهام

خيم الجدل التحكيمي، على انتصار مانشستر سيتي أمام مضيفه توتنهام (3-1)، اليوم السبت، على ملعب ويمبلي، ضمن الجولة الـ34 من الدوري الإنجليزي الممتاز.


جدل تحكيمي
 

أثار الحكم جوناثان موس جدلًا واسعًا، حول ركلة الجزاء التي احتسبها لمانشستر سيتي، بعد عرقلة هوجو لوريس، حارس توتنهام، لرحيم ستيرلينج، وسددها إلكاي جوندوجان بنجاح في المرمى.

وكانت الإعادة التليفزيونية قد أظهرت، أن المخالفة وقعت فيما يبدو، خارج منطقة الجزاء.



عصبية وفرحة

فقد بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، صوابه، لمجرد اهتزاز مرمى فريقه بهدف واحد.

وبدت عليه العصبية الشديدة، في حديثه مع جهازه المعاون، لكنه استعاد البسمة واحتفل مع لاعبيه بالفوز، عقب اللقاء، في ظل اقترابه كثيرا، من حصد لقب البريميرليج.

صحوة

خرج السيتي من النفق المظلم، الذي مر خلاله بثلاث هزائم متتالية، أمام مانشستر يونايتد، في الجولة الماضية من الدوري، إضافةً إلى خسارتين ذهابا وإيابا، أمام ليفربول، في دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

توهج

واصل رحيم ستيرلينج توهجه هذا الموسم، ليثبت أنه الأفضل له، منذ الانضمام إلى صفوف مانشستر سيتي، قادما من ليفربول، في صيف 2015.

وسجل ستيرلينج الهدف الثالث في مرمى السبيرز، رافعا رصيده مع السيتي في الدوري، إلى 30 هدفا، بواقع 6 أهداف في الموسم الأول، و7 في الثاني، و17 هذا الموسم.

ويحتل الدولي الإنجليزي المركز الرابع، في لائحة الهدافين بالدوري، متساويا مع جيمي فاردي.



عودة للسقوط

لم يخسر ماوريسيو بوكيتينو، طوال تدريبه لتوتنهام، أمام فريق واحد ذهابا وإيابا، في الدوري الإنجليزي، سوى مرات قليلة، أمام نيوكاسل يونايتد، الموسم قبل الماضي، وضد مانشستر سيتي وليفربول وستوك سيتي، في موسم 2014/2015.

وقد عاد بوكيتينو للسقوط مجددا أمام مانشستر سيتي، ذهابا وإيابا، تحت قيادة بيب جوارديولا.
عدد المشاهدات : [ 226 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .