الميدان الرياضي : العرسان مرشح لجائزة اسيوية
التاريخ : 2020-03-02

العرسان مرشح لجائزة اسيوية

الأهداف المسجلة بواسطة نغوين كونغ فونغ هي من استحوذت على العناوين الرئيسية الخاصة بفريق هوتشي منه، لكن قائد الفريق تران فاي سون كان على ذات القدر من التألق.

بعد أن لعب دوراً بارزاً في المباراة الأولى في كأس الاتحاد الآسيوي لهذا العام، حيث تعادل فريقه 2-2 أمام يانغون يونايتد، ظهر لاعب خط الوسط بشكل أقوى في الجولة الثانية.

أدت تمريرات تران المتقنة داخل منطقة جزاء المنافس إلى تسجيل الأهداف الثلاثة لفريق هوتشي منه خلال فوزه 3-2 خارج أرضه على هوغانغ يونايتد السنغافوري ليصعد الفريق الفيتنامي إلى صدارة ترتيب المجموعة السادسة.

يتمتع اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً بتقديم تمريرات حاسمة أكثر من أي لاعب آخر بعد جولتين، وهو يحتل أيضاً المركز الثاني في صناعة فرص بـعدد 10.

أحمد العرسان (الفيصلي)

متفوقاً على تران في صناعة الفرص بعدد 11 فرصة هو أحمد عرسان من الفيصلي، الذي بدأ البطولة بشكل جيد، رغم أن الفريق الأردني حصل على نقطة واحدة فقط من مباراتين.

قام المهاجم البالغ من العمر 24 عاماً بالكثير من التصويبات على مرمى المنافسين بعدد (16) أكثر من أي لاعب آخر حتى الآن في البطولة، وقد أظهر قدرته بشكل واضح رغم الخسارة الصعبة بنتيجة 3-4 أمام الأنصار اللبناني في الجولة الثانية.

مع تأخر فريقه بهدف مقابل ثلاثة مع بداية الشوط الثاني، صنع عرسان اثنين من الأهداف ليساعد الفيصلي إلى تحقيق التعادل والعودة كما كان يبدو بنقطة، قبل يخسروا اللقاء في الوقت المحتسب بدل الضائع.

الآن، يتأخر الفريق الأردني بفارق ثلاث نقاط عن المتصدر الكويت الكويتي، وسيحتاج الفيصلي إلى نجمه عرسان لمواصلة صناعة الفرص إذا ما كانت لديه فرصة للتأهل إلى الدور التالي.

ستيب بلازيبات (هوغانغ يونايتد)

#AFCCup2020
 
@AFCCup
 
 

FULL-TIME |  Lao Toyota FC 1-3 @HougangUnited 

 A sensational chip and converted PK from Stipe Plazibat prove the difference as the visitors take all 3⃣ points. | 

عرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويترعرض الصورة على تويتر
 
مشاهدة تغريدات #AFCCup2020 الأخرى
 

 

عاد ستيب بلازيبات، نجم كأس الإتحاد الآسيوي 2017 مع فريق هوم يونايتد، إلى سنغافورة بعد ثلاث سنوات، وأثبت على الفور أنه لم يفقد أياً من قدراته في تسجيل الأهداف.

الآن مع الظهور الأول لفريق هوغانغ يونايتد السنغافوري في البطولة القارية، سجل الكرواتي هدفين في لاوس، حيث عوض فريقه تأخره بهدف ليحقق انتصاراً بنتيجة 3-1 على فريق لاو تويوتا.

أداء بلازيبات الملفت أمام المرمى لم يمنع فريقه من الخسارة أمام فريق هوتشي منه رغم أنه سجل هدفين آخرين ليمنح فريقه الأمل، لكنه في تعرض في نهاية المطاف للهزيمة 2-3.

بعد تسجيله هدفين من أهدافه الأربعة من علامة الجزاء، يعتبر اللاعب البالغ من العمر 30 عاماً هادئاً أمام المرمى وهو على الأرجح أفضل فرصة لفريق هوغانغ للتقدم إلى الأدوار الإقصائية.

عيسى العنزي (المنامة)

بعد أن تم إدخاله كبديل في الشوط الثاني خلال تعادل المنامة بدون أهداف مع الجيش السوري في الجولة الأولى، بدأ عيسى العنزي كأساسي ضد حامل اللقب العهد اللبناني في الجولة الثانية ولعب دور البطولة.

كاد اللاعب الدولي البحريني أن يفتتح التسجيل قبل نهاية الشوط الأول من خلال تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، إلا أن حارس مرمى العهد علي ضاهر تألق في إبعاد الكرة.

واصل العنزي تألقه ليهز الشباك في الشوط الثاني، عندما تابع الكرة المرتدة من ضاهر، ليسجل الهدف الوحيد في المباراة ويقود المنامة لفوزه الأول في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي.

كانت محاولات المهاجم المتألق الأربعة جميعها نحو الهدف، وبانتظار المباراة القادمة مع هلال القدس ضمن المجموعة الأولى، سيستغل العنزي الفرصة لإضافة المزيد من الأهداف إلى رصيده.

اوجي بورتيريا (سيريز نيغروس)

عندما يتعلق الأمر بمنطقة آسيان، فإن لاعبا سيريز نيغروس، بيانفينيدو مارانون وستيفان شروك عادة ما يكونان الهدافان وأصحاب الفرص.

لكن اوجي بورتيريا كان اللاعب الأكثر تأثيراً في النادي الفلبيني حتى الآن، حيث صنع هدفين من أهداف فريقه خلال الفوز 4-0 في الجولة الأولى على برياه خان ريتش سفاي رينغ الكمبودي.

ثم حصل اللاعب البالغ من العمر 25 عاماً على هدفه الأول في البطولة خلال التعادل 2-2 مع ثان كوانغ نينه.

لم يصنع أي لاعب من سيريز أكثر من ست فرص في أول مباراتين، وبينما كان مارانون ذو الأربعة أهداف هو الأخطر، فإن بورتيريا أثبت أيضاً تهديده المستمر للمنافسين. (الإتحاد الآسيوي لكرة القدم)


 

عدد المشاهدات : [ 1303 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .