الميدان الرياضي : مدرب المنتخب و قنبلة الغضب الموقوته .. !!
التاريخ : 2018-09-19

مدرب المنتخب و قنبلة الغضب الموقوته .. !!

 جريدة الملاعب - رندا البياري


أعلن المدير الفني للنشامى البلجيكي"فيتال" قائمة المنتخب الوطني مستدعياً “26” لاعباً ، حيث اقتصرت التشكيلة على أندية الفيصلي "9" لاعبين، الوحدات " 10" لاعبين، والجزيرة "5" لاعبين، بالإضافة الى حارس المرمى عامر شفيع لاعب نادي شباب الاردن وموسى الزعبي من السلط، مما شكل بلورة من الغضب عند بعض مدربي الأندية المحلية مثل مدرب الرمثا اسلام ذيابات الذي عبر عن عدم رضائه بتقديم اعتذاره حضور الاجتماع الأخير الذي عقد ما بين مدربي الأندية المحلية و"فيتال".

يبدو ان فيتال كان "رجل الظل" فقط للمدير الفني السابق للمنتخب جمال أبو عابد دون ان يدرك ما مدى خطورة عدم توازن تشكيلة منتخبنا وهذا ما ظهر من خلال بعض الاسماء التي تم دعوتها، والذي يدل على عدم استراتيجية المنتخب بتوزيع اللاعبين بالشكل الصحيح، الخيارات الغريبة للمنتخب من حيث التوزيع لم تكن صحية وغير واضحة لترجمة التشكيلة، حيث تم اختيار "4" ظهير ايمن و"3" ظهير أيسر بالإضافة الى "5" وسط متأخر.

هنا تتجه أصابع الانتقاد الى فيتال الذي كان متخبطاً في المنتخب وعدم استقراره رغم تواجده كمساعد اول أكثر من "3" أشهر، ومن المنطق ان يستقر المنتخب في تشكيلة نهائية كونه لم يتبقى سوى تجمعان قبل نهائيات اسيا المقيمة في الامارات، وهذا مقارنة بالمنتخبات الأخرى التي استقرت منذ وقت طويل، فيجب الوصول الى التشكيلة المثلى ولا يوجد لإعطاء الفرص وتجربة لاعبين جدد. 

وهنا تكثر التساؤلات ..

هل سيبقى فيتال قائد المنتخب حتى نهائيات اسيا..؟؟

وهل تصريحات المدير الفني للاتحاد ستنفذ بخصوص تغير مدرب المنتخب..؟؟

عدد المشاهدات : [ 1193 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .