الميدان الرياضي : المشوار ما زال طويل ...
التاريخ : 2018-09-16

المشوار ما زال طويل ...

  الميدان - عثمان القريني 
 
 ما أفرزه الدوري .. من نتائج في ختام إسبوعه الثالث .. يوحي بأن المستوى متقارب بين أغلب الأندية .. والتكهن بان الطريق مفروش بالوردود لهذا او ذاك لتحقيق المطلوب .. ضرب .. من المستحيل .. فالمشوار .. ما زال طويلا .. وشاقا .. وصعبا .. ويحتاج إلى نفس طويل .. وحسن تصرف .. وحكمة وقدرة على التدبير .. والتعامل مع المستجدات .. ومواجهة الصدمات بعقل وذكاء .. !!.
الشاطر الذي يحافظ على موارده البشرية من اللاعبين بإقل الخسائر .. والداهية الذي سيعرف كيف يعزز صفوفه في فترة البيات الشتوي .. !! .
نعترف ان هناك هبوطا حادا في الأداء .. ونعي وضوح الضعف العام في اغلب أبجديات اللعبة .. ومدى إزدياد العصبية والنرفزة .. وإنفلات الأمور في بعض المباريات .. والخروج عن النص من بعض الإداريين والجماهير واللاعبين .. !! .
هذا هو دورينا .. يجب ان ندعمه ونساهم في رفع مستواه .. وان يكون هناك دورا أكثر فاعلية وحيوية من أصحاب القرار في أنديتنا .. لأنهم هم القدوة .. في توجيه دفة الأمور إلى شاطئ الأمان .. وفي الوقت ذاته حسن التصرف والتعامل مع ما يطرأ من أحداث من قبل إتحاد كرة القدم .. وإتخاذ القرارات العادلة والمنصفة .. !! .
لدينا اليقين الكبير بان لجنة الحكام تعمل بكل امانة وإخلاص ..في المساهمة في إنجاح الدوري .. من خلال تقديم أفضل ما لديها من حكام .. ونبصم بالعشرة ان بعض الهفوات التحكيمية التي تحدث وإن كان بعضها قاتلا .. والمتوقع ان يحدث في مباريات قادمة .. ما هي إلا أخطاء بشرية غير مقصودة .. تحدث في كل ملاعب العالم .. المهم المزيد من الإيمان في قدرات أبناءنا من الحكام .. !! .
ثقتنا دوما كبيرة بذوي الإختصاص من المعنيين في أمر أمن الملاعب الذين يبذلون قصارى جهدهم .. في سبيل المحافظة على سلامة كافة أطراف المعادلة الكروية .. برقي وحضارة .. اخذين بعين الإعتبار .. امن وأمان وإطمئنان المواطن والمحافظة على الممتلكات العامة .. !! .
مهما حدث .. وصار .. يبقى دورينا حلو ومثير .. بغض النظر عن كل شئ .. !! .
الإبتسامة .. حلوة .. ومريحة ..
قولوا يا .. رب
عدد المشاهدات : [ 95 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .