الميدان الرياضي : كواليس التعمري في الكيان الصهيوني
التاريخ : 2018-08-12

كواليس التعمري في الكيان الصهيوني

اعتبر لاعب المنتخب الوطني لكرة القدم موسى التعمري، أن مشاركته لفريقه ابويل القبرصي، في مباراته الخميس الماضي أمام فريق من الكيان الصهيوني، بتصفيات الدوري الأوروبي التي أقيمت في الكيان الصهيوني، جاءت كونه لاعبا محترفا، ويجب عليه المشاركة مع فريقه بعيدا عن التطبيع والسياسة.

وأوضح التعمري، في حديث عبر موقعه، أنه ذهب إلى الكيان الغاصب بحكم كونه لاعبا محترفا، بعيدا عن السياسة، موضحا أن زيارته لا تحمل معنى التطبيع.

وكانت المباراة شهدت أجواء متوترة، بعد أن انتهت بالتعادل 2-2، رغم أن الفريق القبرصي تقدم بهدفين مقابل لا شيء؛ حيث جاء الهدف الأول من ركلة جزاء صنعها التعمري.

وشهدت المباراة لقطات خارجة على الروح الرياضية، عندما رمى الجمهور اللاعب التعمري بالزجاجات، أثناء خروجه للعلاج، كما أن التعمري احتك مع لاعب من فريق الكيان الصهيوني، بعد أن احتج اللاعب على مبالغة التعمري في إضاعة الوقت، من خلال السقوط أرضا، والتلكؤ في النهوض بحسب وجهة الفريق الخصم، عندما كانت النتيجة تشير إلى تقدم ابويل بنتيجة 2-1.

عدد المشاهدات : [ 2092 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .