الميدان الرياضي : التعمري : حلمي أن أكون أفضل لاعب في العالم
التاريخ : 2018-05-30

التعمري : حلمي أن أكون أفضل لاعب في العالم

رندا البياري


أسعى لأكون أساسي في أوبيل لأصل لأندية أوربية متقدمة


'ميسى او صلاح' أسماء نجوم كرة عالمية أطلقها عشاق موسى التعمري على نجمهم المفضل، فقد خطف الأنظار وسرق الآهات بفضل فنياته العالية التي اثبت من خلالها أنه من طينة الكبار ويسير بكل ثقة على خطاهم.

التعمري الذي نشأ في شباب الاردن وأثبت نجوميته مع الجزيرة والمنتخب الوطني أصبح حلم الاندية وجماهيرها والكل يتمناه في صفوفه، لكن شباب الاردن كان واضحا وحدد سعر اللاعب برقم يفوق قدرات انديتنا ليكون المستقر في 'ابويل' القبرصي الذي سيفتح الباب امام النجم الاردني للمشاركة في البطولات الأوروبية وهو ما يشكل حلم لكل لاعب في القارة الأوروبية. 

'رم' التقت التعمري في حديث خاص ليكون لنا معه الحوار التالي:

متى ستلتحق بنادي' ابويل نيقوسي' القبرصي؟
سوف التحق بالنادي في العاشر من الشهر المقبل، وسأخضع الى اختبارات لياقة، ومن ثم سوف انتقل معهم الى معسكر تدريبي لمدة شهر في بولندا، وسأخوض اول مباراة معهم في شهر تموز المقبل، والتي ستكون مباراتي الأولى في الدوري التمهيدي لدوري أبطال أوروبا.

لماذا فضلت قبرص عن سويسرا؟
طالما رغبت بان تكون خطواتي مدروسة وراسخة، في الآونة الاخيرة انهالت علي عروض عديدة من الخليج وأوروبا، واخترت النادي القبرصي لأسباب عديده من ضمنها تقارب المستوى الادائي، فمستوى اللاعب القبرصي قريب جداً من مستوى اللاعب الأردني، بالإضافة الى نادي 'اوبيل' سيخوض مباريات عديدة من ضمنها مباريات في دوري ابطال أوروبا أو سيشارك في دوري كاس أوروبا مما يعزز من قدراتي فور التحاقي في صفوف فريقهم، والسبب الأخير يعود الى موقعها الجغرافي القريب من الأردن وأيضا مناخها المناسب جداً لي.
ورفضي للعرض السويسري كان بسبب انها ستلعب بالدوري كاس الاتحاد الأروروبي وروبا فقط، وهو مستوى عالي مقارنة لبدايتي في الاحتراف، وانا ارغب ان ابدأ في بوابة أوروبا وبان تكون خطواتي بسيطة لكنها راسخة لتبقى متواجدة بعالم الاحتراف على المدى البعيد.

هل تتوقع ان يظفر الجزيرة بكأس الاتحاد الاسيوي بعد غيابك؟
فريق الجزيرة كبير، فهو يعتمد على فريق كامل ولا يعتمد على لاعب معين، وانا أتمنى لهم كل التوفيق، وأي نادي أردني عندما يصل النهائي تكون الأمور سهله بعد ذلك بالنسبة له، و يحتاجون الى تمارين وجهد وتركيز حتى يستطيعوا ان يتخطوا جميع الصعوبات.

لماذا لم تؤجل احترافك لبعد نهائيات اسيا لتكون فرصة أكبر للجزيرة؟
انه لفخر لي ان أبقي بفريق الجزيرة حتى نصل سوياً الى كأس الاتحاد الاسيوي، لكن قد حصلت على فرصة احتراف طالما كنت انتظرها وكانت هذه الفرصة مناسبة لي وبالشروط المطلوبة، وهذه الفرصة ستعزز من قدراتي البدنية والفنية بآنٍ واحد.

ماذا أضاف شهاب الليلي للتعمري؟
شهاب الليلي مدرب محترف كانت له اهداف جبارة وتعلمت من الكثير وأضاف الكثير، فقد علمني الشراسة في الملعب والانضباط بآنٍ واحد، وهذا ما كنت افتقده ولم أكن اسيطر علية في السابق، وساعد في تطويري من الناحية الهجومية وساعدني كثيراً في قرائه الملعب. 

ما هو شعورك بعد إتمام العقد؟
طبعا انا سعيد لان جهدي وتعبي لم يذهب عبث، لكن هذه السعادة لن تكتمل الا إذا حققت اول أهدف من اهداف حياتي، فسأسعى حالياً الى ان اكون لاعب أساسي بفريق 'اوبيل نيقوسيا'، ومن ثم أكون نجم من نجوم اوروبا.

ماهي الرسالة التي توجهها الى اللاعبين الأردنيين؟
اود التنويه الى ان الاحتراف متوفر ويجب على اللاعب ان يستغل كل الفرص المتاحة، فلاعبي الأردن يتمتعون بالمهارات العالية ويجب ان لا يستهينوا بقدراتهم البدنية والمهاريه والعقلية.
للأسف الأندية العالمية والخليجية وضعت اللاعب الاردني ضمن الأقل أجرا، بسبب تنازلات قدمها بعض اللاعبين في السابق، وانا أقول ان الكرة الأردنية تمتلك خامات رياضية على مستوى عالي جداً ويجب ان لا نقلل من قيمة هؤلاء اللاعبين.
فعندما قررت الاحتراف، احترفت بشروطي وبالمبلغ الذي كنت ارغب به وفي المكان الذي شعرت انه ناسب قدراتي وطموحي. 

نصيحة للاعبين الأردنيين وللمنظومة الكرة الأردنية؟
رسالتي للاعبين هي ان تثق في نفسك وفي قدراتك وان تصنع لنفسك هدف، فعندما كنت بالجزيرة كان هدفي ان أكون أفضل لاعب في الدوري، وفعلا حققت الهدف وكنت أفضل لاعب في الدوري وأفضل لاعب اسيوي في ثلاث مباريات متتالية، ولاعبي الأندية يملكون قدرات متقاربة ولا يوجد بيننا فوارق كبيرة، بل بالعكس نحن نكمل بعضنا البعض في الملاعب.
وأتمنى من اللاعبين ان ينطلقوا للاحتراف خارج الأردن ليتسنى لهم صقل قدراتهم التي دفنت تحت قوانين اردنية غريبة، فالحكومة فرضت على اللاعبين ضريبة دخل، رغم ان اللاعب لا يجني الكثير من الكرة الأردنية ويتعرض لضغوطات عديده من كل اتجاه وصوب، وهذه الأمور تدفع اللاعب الأردني لان يبرز مواهبه خارج الأردن.

فمن الأولى ان تسعى المنظومة الرياضية ان تسعى الى تطوير الرياضة الأردنية من ناحية اللاعبين، المدربين، الكوادر فنية وإدارية سليمة، وحتى من ناحية جذب الجماهير الى الملاعب الأردنية كما السابق. 

من الذي دعم موسى التعمري؟ 
والدي ووالدتي وعائلتي، أصدقائي وخاصة صديقي ليث الفقيه الذي كان سبب من أسباب ذهابي الى قبرص، بالإضافة الى زملائي.

ما هو حلم التعمري؟
ان أكون أفضل لاعب في العالم وان ارفع علم الأردن عالياً.
عدد المشاهدات : [ 497 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .