الميدان الرياضي : لجان بلا مهام خطر على رياضتنا!!
التاريخ : 2018-03-12

لجان بلا مهام خطر على رياضتنا!!


صالح الراشد


تنتظر الرياضات الأردنية التي تم حل مجالس ادارتها وتحولت بين ليلة وضحاها الى لجان تشكيل الهيئات العامة والتحضير لاجراء الانتخابات, حتى تعود الرياضية الى شكلها الصحيح من خلال اتحادات منتخبة تقوم بادارة الألعاب, لكن على ما يبدو ان اللجنة الاولمبية صاحبة قرار حل الاتحادات غير معنية كليا في اجراء انتخابات, وتريد ان يبقى الوضع كما هو حاليا, فحسب العديد من أعضاء اللجان المؤقتة ان كتب التكليف التي أرسلت اليهم عند تشكيل اللجان لا تحتوي اي على بند واضح ينص على تشكيل الهيئة العامة والتحضير لانتخابات, بل ان الكتب التي أرسلت تنص على تشكيل لجنة مؤقتة فقط دون تحديد المهام.


الوضع في رياضتنا لا يبشر بخير والخطط المستقبلية غير واضحة المعالم, فلا يوجد خطة عمل لدى اللجان المؤقتة عدا تسيير شؤون الاتحاد, وهذا يعني ان هذه اللجان غير مسؤولة عما تقوم به , ولا يمكن محاسبتها بالحل أو باي شيء اخر كما حصل مع لجنة السلة والتي يجب حلها اذا كانت الاتحاد, لكلنها نجت من الحل كونها لجنة, الان اصبح القرار الاداري عند اللجنة الاولمبية والبقية تحولوا الى موظفين فيها ولا يمكنهم أخذ قرار الا من خلالها.


رياضتنا تراجعت فنيا واليوم تتراجع اداريا وغدا سنصبح في نهاية السلم الرياضي العربي والاسيوي والعالمي, وكما جرت العادة سيقف البعض ويتحدث عن بعض الايجابيات ويتوارون وراء انجازات وهمية كما جرى خلال الايام الماضية في عديد الالعاب التي تحولت الى لجان واصبحت نتائجها مصيبة.
الوقت يداهمنا ورياضتنا بحاجة الى استقلال اداري وهذا لا يتوفر الا من خلال الانتخابات والتي على ما يبدو لن تجد طريقها الى اللجان المؤقتة بفضل الادارة الحكيمة للمكتب التنفيذي في الاولمبية.

عدد المشاهدات : [ 479 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .