الميدان الرياضي : نيمار يُخرج سان جيرمان ثم ينضم إليه.. هل يتكرر السيناريو مع الريال؟!
التاريخ : 2018-02-13

نيمار يُخرج سان جيرمان ثم ينضم إليه.. هل يتكرر السيناريو مع الريال؟!

“هجمة مرتدة سريعة” هي النسخة المصغرة من “هلوسة كروية”، سخرية وفكاهة، وضحك وتفاهة! لا أكثر ولا أقل، ولذلك لا يجب أن يتعامل معها القارئ بجدية، حتى لا يصبح كمن ينتظر أحداثًا واقعية، بينما يشاهد إحدى حلقات توم وجيري!

 

 

“إذا كنت لا تستطيع أن تهزمهم فانضم إليهم”.. مقولة شهيرة تقدم الحل لمن لا يستطيع أن ينتصر على خصمه القوي، ويتمثل هذا الحل في الانضمام إلى هذا الخصم ليستمتع بالانتصار معه!

 

 

هذا ما فعله نيمار عندما انضم إلى برشلونة في عام 2013، لم يستطع أن يهزمهم فانضم إليهم، فقد لعب البرازيلي ضد البرسا مع سانتوس في  نهائي كأس العالم للأندية 2011، وانتظر الجمهور ما سيقدمه اللاعب القادم بقوة إلى عالم كرة القدم، لكنه لم يقدم شيئاً، وانتهت المباراة بفوز النادي الكتالوني برباعية نظيفة.

 

 

انتقل نيمار إلى برشلونة ليستمتع بالانتصارات معهم، ويُقال أيضاً إنه ذهب إلى هناك من أجل المال، ولا أدري أين الجريمة في ذلك! المال شيء رائع، وتحقيق البطولات شيء رائع، والجمع بين الأمرين إنجاز يستحق الإشادة.. والحسد! لكن هذا ليس موضوعنا!

حقق اللاعب بطولات عديدة بالفعل مع البرسا، ومنها كأس العالم للأندية التي لم يستطع أن يفوز بها عندما لعب ضدهم! وحققت نظرية الانضمام إلى المنافس انتصاراً جديداً، ويطبق لاعبو آرسنال هذه النظرية عندما ينضمون إلى المنافسين ثم يفوزون بالبطولات، ويطبقها أيضاً لاعبو بوروسيا دورتموند وغيرهم!

 

لم يلتزم نيمار بهذه المقولة عندما انتقل من برشلونة إلى باريس سان جيرمان، بل اخترع مقولة جديدة؛ “اهزمهم.. ثم انضم إليهم”! فقد قدم البرازيلي أشهر مباراة في مسيرته ضد النادي الباريسي في دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي؛ مباراة الريمونتادا الشهيرة، عندما قاد البرسا إلى تحقيق مهمة اعتقد كثيرون أنها مستحيلة، مثلما اعتقد كثيرون أن انتقاله إلى باريس مستحيلاً! وبعدما هزمهم ودمرهم.. انضم إليهم!

تتحدث كثير من الصحف عن اهتمام ريال مدريد بالتعاقد مع نيمار، ويزداد الجدل بتصريحات لاعبي الريال التي ترحب به في فريقهم، وقد أثبت سوق الانتقالات أنه لا يعرف المستحيل، وخاصة بعد انتقال لاعب البرسا السابق إلى سان جيرمان بعدما اعتقد كثيرون أن أخبار هذه الصفقة لا تستحق سوى السخرية!

سيلعب نيمار ضد النادي الملكي غداً في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، ولا يقدم الريال موسماً جيداً، بينما يقدم النادي الفرنسي موسماً مثالياً حتى الآن، وهو المرشح للتأهل.. نظرياً! أما عملياً؛ فقد يحدث أي شيء، لأن المنافس هو ريال مدريد، ومدربه هو زين الدين زيدان.. الذي لا يشعر بالقلق أبداً!

من الأخبار التي ظهرت في الفترة الماضية عن انتقال نيمار إلى ريال مديد؛ خبر طريف يقول؛ “باريس سان جيرمان سوف يسمح لنيمار بالانتقال إلى ريال مدريد في حالة واحدة؛ إذا قاد النادي الباريسي إلى الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا”! وإذا كان هذا الخبر صحيحاً، فيجب أن يطبق اللاعب نظريته الجديد مرة أخرى؛ “اهزمهم.. ثم انضم إليهم”!

أما إذا لم يستطع باريس سان جيرمان أن يهزم ريال مدريد، وهذا احتمال قوي جداً.. رغم الأداء الكوميدي للريال في هذا الموسم! فسيعود نيمار إلى المقولة الشهيرة إذا أراد أن يعود إلى إسبانيا؛ “إذا كنت لا تستطيع أن تهزمهم فانضم إليهم”!

هل أخبار انتقال نيمار إلى ريال مدريد حقيقية أم أوهام؟! سينتهي الموسم، وسيأتي سوق الانتقالات ثم ينتهي، وسنعرف حينئذ الإجابة المؤكدة!

عدد المشاهدات : [ 528 ]
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' الميدان الرياضي ' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .